عضو الشورى علي العسيري: هذا تفسير حديثي عن طلب الشاب لـ"سناب" فتاة

عضو الشورى علي العسيري: هذا تفسير حديثي عن طلب الشاب لـ"سناب" فتاة
عضو الشورى علي العسيري: هذا تفسير حديثي عن طلب الشاب لـ"سناب" فتاة

أكد أنها جريمة لكنها لا ترتقي للتشهير وعقوبتها مُقرة

عضو الشورى علي العسيري: هذا تفسير حديثي عن طلب الشاب لـ

أكد عضو الشورى رئيس اللجنة الأمنية اللواء علي العسيري، أن ما نقل على صفحات حسابات بـ "تويتر" أثناء استعراضه عقوبات جريمة التحرش استقطع من حديثه لقناة الإخبارية.

وقال: "كان سؤال المذيع عمن يقوم بطلب رقم أو سناب فتاة فهل يُشهر به؟ فكان الرد هذه ليست جريمة كبرى وينفذ فيه ما ورد في الفقرة الأولى غرامة مائة ألف أو السجن سنتان أو بهما حسب تقدير القاضي، وروعي أن الأمور البسيطة لا تحتاج إلى التغليظ من أول مرة، ولكنها ترتقي إلى جريمة جسيمة عند التكرار، وتحول إلى المادة الثانية التي عقوبتها أغلظ مع التشهير".

وأضاف أن "هذا يحفظ سمعة أهل الجاني وأقاربه، وقد تحصل هذه السلوكيات من الشباب والشابات بدواعي الاندفاع والمراهقة والتغرير وغيره".

وقال رداً على استيضاح "سبق": "ما نُقل عني هو اقتطاع لما دار في لقائي مع قناة الإخبارية حول موضوع التحرش وعقوبة التشهير والتي ستعرض على المجلس، وكلنا حريصون وغيورون على أهلنا ومجتمعنا من الظواهر الغير أخلاقية وبلا شك ولكن يجب مراعاة جميع أطياف المجتمع دون المساس بحقوق جميع الناس والحديث كان يدور عن التحرش وعقوباته في النظام المقترح، والجواب أن الفقرة الأولى وهي تحرش عام وعقوبته غرامة لا تزيد عن مائة ألف ريال أو السجن بما لا يزيد عن سنتين أو بهما معاً".

وأضاف: "والفقرة الثانية هي عند تكرار الجرم أو كان التحرش ضد طفل أو من ذوي الاحتياجات الخاصة أو من له سلطة كالمدير ونحوه أو في موقع العمل أو في حالة الكوارث، كل هذه الفئات العقوبة فيها بما لا يزيد عن خمسمائة ألف ريال أو السجن بما لا يزيد عن خمس سنوات أو بهما معاً وإضافة إلى التشهير".

وتابع: "وورد سؤال من المذيع عن من يقوم بطلب رقم أو سناب فهل يشهر به؟ وكان الرد هذه ليست جريمة كبرى وينفذ فيه ما ورد في الفقرة الأولى غرامة مائة ألف أو السجن سنتان أو بهما حسب تقدير القاضي وروعي أن الأمور البسيطة لا تحتاج إلى التغليظ من أول مرة ولكنها ترتقي إلى جريمة جسيمة عند التكرار وتحول إلى المادة الثانية التي عقوبتها أغلظ مع التشهير، وذلك حفاظاً على سمعة أهل الجاني وأقاربه وقد تحصل هذه السلوكيات من الشباب والشابات بدواعي الاندفاع والمراهقة والتغرير وغيره".

واختتم حديثه بالقول: "لذا هناك عقوبات قوية في جميع الحالات أما التشهير محل الخلاف فكما ذكرت، وهناك رأي آخر يطالب بالتشهير من أول محاولة وحسب تقدير القاضي، ولا يزال هذا الموضوع في الطرح للتصويت في المجلس للأخذ بأحد الرأيين، آمل أن أكون قد وضحت اللبس والله من وراء القصد".

29 سبتمبر 2020 - 12 صفر 1442 08:13 PM

أكد أنها جريمة لكنها لا ترتقي للتشهير وعقوبتها مُقرة

عضو الشورى علي العسيري: هذا تفسير حديثي عن طلب الشاب لـ"سناب" فتاة

أكد عضو الشورى رئيس اللجنة الأمنية اللواء علي العسيري، أن ما نقل على صفحات حسابات بـ "تويتر" أثناء استعراضه عقوبات جريمة التحرش استقطع من حديثه لقناة الإخبارية.

وقال: "كان سؤال المذيع عمن يقوم بطلب رقم أو سناب فتاة فهل يُشهر به؟ فكان الرد هذه ليست جريمة كبرى وينفذ فيه ما ورد في الفقرة الأولى غرامة مائة ألف أو السجن سنتان أو بهما حسب تقدير القاضي، وروعي أن الأمور البسيطة لا تحتاج إلى التغليظ من أول مرة، ولكنها ترتقي إلى جريمة جسيمة عند التكرار، وتحول إلى المادة الثانية التي عقوبتها أغلظ مع التشهير".

وأضاف أن "هذا يحفظ سمعة أهل الجاني وأقاربه، وقد تحصل هذه السلوكيات من الشباب والشابات بدواعي الاندفاع والمراهقة والتغرير وغيره".

وقال رداً على استيضاح "سبق": "ما نُقل عني هو اقتطاع لما دار في لقائي مع قناة الإخبارية حول موضوع التحرش وعقوبة التشهير والتي ستعرض على المجلس، وكلنا حريصون وغيورون على أهلنا ومجتمعنا من الظواهر الغير أخلاقية وبلا شك ولكن يجب مراعاة جميع أطياف المجتمع دون المساس بحقوق جميع الناس والحديث كان يدور عن التحرش وعقوباته في النظام المقترح، والجواب أن الفقرة الأولى وهي تحرش عام وعقوبته غرامة لا تزيد عن مائة ألف ريال أو السجن بما لا يزيد عن سنتين أو بهما معاً".

وأضاف: "والفقرة الثانية هي عند تكرار الجرم أو كان التحرش ضد طفل أو من ذوي الاحتياجات الخاصة أو من له سلطة كالمدير ونحوه أو في موقع العمل أو في حالة الكوارث، كل هذه الفئات العقوبة فيها بما لا يزيد عن خمسمائة ألف ريال أو السجن بما لا يزيد عن خمس سنوات أو بهما معاً وإضافة إلى التشهير".

وتابع: "وورد سؤال من المذيع عن من يقوم بطلب رقم أو سناب فهل يشهر به؟ وكان الرد هذه ليست جريمة كبرى وينفذ فيه ما ورد في الفقرة الأولى غرامة مائة ألف أو السجن سنتان أو بهما حسب تقدير القاضي وروعي أن الأمور البسيطة لا تحتاج إلى التغليظ من أول مرة ولكنها ترتقي إلى جريمة جسيمة عند التكرار وتحول إلى المادة الثانية التي عقوبتها أغلظ مع التشهير، وذلك حفاظاً على سمعة أهل الجاني وأقاربه وقد تحصل هذه السلوكيات من الشباب والشابات بدواعي الاندفاع والمراهقة والتغرير وغيره".

واختتم حديثه بالقول: "لذا هناك عقوبات قوية في جميع الحالات أما التشهير محل الخلاف فكما ذكرت، وهناك رأي آخر يطالب بالتشهير من أول محاولة وحسب تقدير القاضي، ولا يزال هذا الموضوع في الطرح للتصويت في المجلس للأخذ بأحد الرأيين، آمل أن أكون قد وضحت اللبس والله من وراء القصد".

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، عضو الشورى علي العسيري: هذا تفسير حديثي عن طلب الشاب لـ"سناب" فتاة ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

السابق “الكهرباء” ترد على مواطن بلغت قيمة فاتورته 5 آلاف ريال ويرغب في تقسيط المبلغ !
التالى الأقرب للمسجد الحرام.. هكذا تعامل مستشفى أجياد الطوارئ مع جائحة "كورونا"